أكبر الحزم التحفيزية في العالم خلال كورونا

بحسب بيانات موقع statista فإن إجمالي أكبر الحزم التحفيزية في العالم خلال كورونا، والتي قامت بتقديمها عشرة دول بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي، قد بلغت 4.46 تريليون دولار أمريكي تقريبا كما في نهاية شهر مايو 2020.

أكثر الدول التي قامت بتقديم أكبر الحزم التحفيزية في العام خلال كورونا:

أولا. اليابان:

تحتل اليابان المركز الثالث عالميا، من حيث قيمة الناتج المحلي الإجمالي بقيمة 5.1 تريليون دولار عام 2019، وقد قدمت اليابان 21.1% من إجمالي هذا الناتج، وهو ما يعني أن اليابان عملت على تقديم برنامج تحفيزي بقيمة 1.076 تريليون دولار.

ثانيا. الولايات المتحدة الأمريكية:

تحتل الولايات المتحدة الأمريكية المركز الأول عالميا، من حيث الناتج المحلي الإجمالي، وبلغت نسبة البرامج التحفيزية 11% من إجمالي الناتج المحلي الأمريكي، والذي بلغ في العام 2019 قيمة 21.428 تريليون دولار، وهذا يعني أن إجمالي البرامج التحفيزية الأمريكية قد بلغ 2.357 تريليون دولار.

ثالثا. استراليا:

بلغ الناتج المحلي الإجمالي الاسترالي 1.450 تريليون دولار، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز الاسترالية 9.9%، وهذا يعني أن قيمة البرامج التحفيزية وصلت إلى 144.342 مليار دولار أمريكي أمريكي.

رابعا. كندا:

تحتل كندا المركز العاشر عالميا من حيث الناتج المحلي الإجمالي بقيمة 1.7 تريليون دولار، وقد وصلت نسبة البرامج التحفيزية من إجمالي الناتج المحلي 9.8%، أي بقيمة 166.6 مليار دولار أمريكي.

خامسا. البرازيل

تحتل المركز التاسع عالميا،  بناتج محلي إجمالي يبلغ 2.1 تريليون دولار، وقد وصلت نسبة البرامج التحفيزية من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي 8%، أي بإجمالي مبلغ 168 مليار دولار أمريكي.

سادسا. تركيا:

بلغت قيمة الناتج المحلي الإجمالي التركي في العام 2019 إجمالي 771.274 مليار دولار أمريكي، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز التركية من الناتج المحلي الإجمالي 5%، أي بإجمالي مبلغ 38.563  مليون دولار.

سابعا. فرنسا:

تحتل فرنسا المركز السادس عالميا من حيث الناتج المحلي الإجمالي، حيث بلغ الناتج في العام 2019 قيمة 2.9 تريليون دولار، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز الفرنسية من الناتج المحلي الإجمالي 5%، أي مبلغ 145 مليار دولار أمريكي.

ثامنا. ألمانيا

تحتل فرنسا المركز الرابع عالميا من حيث الناتج المحلي الإجمالي، حيث بلغ الناتج في العام 2019 قيمة 4.2 تريليون دولار، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز الألمانية من الناتج المحلي الإجمالي 4.9%، أي مبلغ 205.8 مليار دولار أمريكي.

تاسعا.  ايطاليا

تحتل إيطاليا المركز الثامن عالميا من حيث الناتج المحلي الإجمالي، حيث بلغ الناتج في العام 2019 قيمة 2.1 تريليون دولار، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز الإيطالية من الناتج المحلي الإجمالي 4.6%، أي مبلغ 96.6 مليار دولار أمريكي.

عاشرا. الأرجنتين

يبلغ الناتج المحلي الإجمالي في العام 2019 قيمة 519.487 مليار دولار، وقد بلغت نسبة برامج التحفيز الأرجنتينية من الناتج المحلي الإجمالي 4%، أي مبلغ 20.779 مليار دولار أمريكي.

وللاطلاع على تقارير اقتصادية مميزة أخرى، يمكنك زيارة موقع كواليس المال بانتظام.

اكبر الحزم التحفيزية العالم خلال كورونا

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً