الصين تعلن إطلاق أول مهمة فردية للمريخ قبل أيام من محاولة الولايات المتحدة

الصين تطلق أول مهمة للمريخ قبل محاولة الولايات المتحدة

أطلقت الصين مهمة كبرى للمريخ اليوم الخميس فيما تأمل أن تصبح أول هبوط ناجح لها على الكوكب الأحمر.

وقد أشار موقع CNBC إلى هذا الخبر بكثير من الاهتمام وأشارت إلى تفاصيل مهمة جدا عن هذه الرحلة التاريخية.

وانطلقت هذه المهمة المعروفة باسم Tianwen -1، من مركز وينشانغ لإطلاق الأقمار الصناعية في جزيرة هاينان.

وتعتبر أول مهمة صينية تقوم بها إلى المريخ بعد فشل محاولة سابقة مع روسيا قبل عدة سنوات

وقد أعلنت شركة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية المملوكة للدولة نجاح الإطلاق وقالت إن مركبة تيانوين 1 تم نقلها بنجاح إلى “المدار المحدد سلفًا”، وفقًا لموقع رسمي على WeChat.

في هذه الأثناء، تستعد الولايات المتحدة لإطلاق Mars Perseverance Rover  من وكالة ناسا ، والذي من المقرر أن يتم في 30 يوليو.

وستصل تيانوين 1 الصينية إلى وجهتها بعد سبعة أشهر من إطلاقها.

حيث سيدور المدار حول كوكب المريخ في حين يقوم المسبار والمركب برحلة إلى سطح الكوكب الأحمر.

ويأمل علماء من ثاني أكبر اقتصاد في العالم في القيام بالأمور التالية:

  1. رسم خريطة للهيكل الجيولوجي للمريخ .

  2. التحقيق في خصائص التربة وتوزيع الجليد والجليد

  3. ودراسة تكوين المواد السطحية

  4.  وفهم البيئة على كوكب الأرض على نطاق أوسع، وفقًا لكبير العلماء في البعثة

يذكر أن الولايات المتحدة هي الدولة الأخرى الوحيدة التي هبطت على متن كوكب المريخ وأدارته.

لذلك إذا نجحت مهمة الصين ، فسيكون ذلك إنجازًا كبيرًا، مدفوعة بتشجيع الرئيس شي جين بينغ على الخوض في مجال الفضاء.

وإشاراته المتكررة إلى حرصه على جعل الصين “قوة فضائية كبيرة في أقرب وقت ممكن”

وقد واجهت الصين بعض الانتكاسات في إخراج طموحاتها من المريخ عن الأرض وذلك في الأعوام 2011 و 2017.

يذكر أنه وفي وقت سابق من هذا العام ، قامت الصين بإطلاق القمر الصناعي النهائي لاستكمال نظام الملاحة العالمي المسمى بيدو.

وتأتي مهمة المريخ الصينية بعد أن أطلقت الإمارات بنجاح مسبار المريخ ، المسمى هوب ، في وقت سابق من هذا الشهر.

وقد تسارعت هذه الجهود لأمرين الأول وهو الهدف الدعائي من خبر” الصين تطلق أول مهمة للمريخ قبل محاولة الولايات المتحدة”، أما الآخر فيتعلق بالتوقيت

 أما عن لماذا اختارت الصين هذا التوقيت فيعود إلى أنه وفي كل 26 شهرًا تقريبًا ، يكون كوكب المريخ والأرض أقرب من المعتاد ، مما يسمح بإطلاقه.

ومن المقرر أن تطلق الولايات المتحدة مركبتها بعد أيام  بهدف دراسة الحياة على هذا الكوكب.

ووفقًا لوكالة ناسا ، ستبحث المركبة المتجولة عن علامات لظروف صالحة للسكن على كوكب المريخ في الماضي القديم .

طالع أيضا مقالة عن طموح الصين الخاص بالعام 2025، بعنوان “صنع في الصين 2025 حينما تفكر الصين بالهيمنة

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً