ما هي المنطقة الأفضل للشركات والتجارة المزدهرة أثناء الوباء

لقد دفعت الجائحة الحالية الشركات والصناعات إلى ركود اقتصادي عام، إلّا أن هناك منطقة مميزة اعتبرت أنها المنطقة الأفضل للشركات والتجارة المزدهرة أثناء الوباء .

حيث واصلت منطقة برمودا الترحيب بالشركات والمستثمرين والأفراد على شواطئها، ويقول ديفيد بيرت رئيس مجلس الوزراء في برمودا :

“لقد وضعنا نهجًا صارمًا للتعامل مع الجائحة الحايلة لضمان بقاء حدودنا وجزيرتنا مفتوحة للعمل”.

وتمتاز برمودا بآلية عمل فريدة تجمع بين المشرعين والحكومة والشركات على قدم المساواة في نجاح الأعمال.

كما استفادت برمودا من بنيتها التحتية الممتازة وموقعها الجغرافي البعيدة ساعتين فقط من مدينة نيويورك؛ حيث تمتلك حجم تجارة ثنائية مع الولايات المتحدة الأمريكية بقيمة 34 مليار دولار أمريكي.

وتعتبر الشركات منطقة برمودا شريكًا مميزا؛ وذلك يعود لإمكانية القيام بالمشاريع والأعمال بسهولة شديدة.

وتعود هذه السهولة إلى العديد من الأسباب، أهمها وأكثرها تميزاً هو المسافات القريبة بين الشركات والحكومة التي تسهل تنفيذ الأعمال التجارية بشكل فريد.

كما تمتلك هذا المنطقة وكالة برمودا لتطوير الأعمال والتي تضمن تسهيل الأعمال بشكل فريد فتقوم بتقديم الخدمات التالية:

  • تقدم مجموعة قوية من البرامج التي تشجع الاستثمار المباشر.

  • تساعد الشركات في بدء عملياتها أو نقلها أو توسيعها في الجزيرة.

  • عملت على  مساعدة العملاء في جميع أنحاء العالم أثناء الوباء ، من خلال إجراء ندوات عبر الإنترنت.

  • توفر تحديثات السوق وإرشادات للشركات التي تمر في أوقات صعبة.

  • تسهل الاجتماعات على الجزيرة لتلبية احتياجات الشركات.

وبدورها تقول سوزان باتيراس ، مديرة العمليات في الأسواق الخاصة في برمودا:

“لا يزال رأس المال والقدرة والموهبة هي علامتنا التجارية وسمعتنا التي نعمل بجد كل يوم لحمايتها”.

لماذا اعتبرت برمودا المنطقة الأفضل للشركات والتجارة المزدهرة أثناء الوباء ؟

تعتبر برمودا إقليم بريطاني خارجي يتمتع بالحكم الذاتي، وتعتبر أيضا مركزا عالميا لإدارة المخاطر.

كما تتمتع بأفضل نظام تنظيمي في فئته وسمعة طيبة في معايير الامتثال والشفافية الصارمة.

ويعود الفضل في جزء كبير من هذا إلى النظام القانوني في برمودا ، الذي يقوم على نظام القانون العام في إنجلترا وويلز لسن التشريعات الحدثة والمواكبة للمعطيات.

وواحدة من أهم التشريعات هو ما قامت به هذه المنطقة فور انطلاق الوباء من فرض الاختبارات المكثفة وسياسات التعقب.

وفي الأول من آب تم تصنيفها كوجهة “رحلات آمنة” من قبل مجلس السفر والسياحة العالمي.

وقد سمح التزام برمودا الصارم بالبروتوكولات الصحية ببيئة أعمال آمنة تغطي العديد من الصناعات – بما في ذلك إعادة التأمين وإدارة الأصول والصناديق الاستئمانية وغيرها من الخدمات ذات القيمة الصافية الأخرى وسجلات الشحن والطيران وإنفاذ القانون وأمن الحدود والبحوث الفضائية والبحرية —لشركات من جميع أنحاء العالم.

وبرزت برمودا كمركز رئيسي للأصول الرقمية ، والابتكار في مجال التكنولوجيا المالية والبلوكتشين.

وعززت برمودا سمعتها كمركز أعمال عالمي من خلال سن التشريعات الذكية القائمة والمبنية على أسس الذكاء التكنولوجي.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً