محضر الفيدرالي الأمريكي عن السياسة النقدية وتوقعات سير الاقتصاد حتى عام 2023

صدر قبل قليل محضر الفيدرالي الأمريكي والذي تمت الإشارة فيه إلى الأمور التالية:

قال الفيدرالي أن معدلات الفائدة لن تتغير حتى العام 2022 لتبقى قريبة من مستوياتها الصفرية؛ حيث ستبقى عند 0-0.25%.

أما عن معدلات التضخم فقد أعرب عن الأرقام المتوقعة خلال الأعوام الثلاثة على النحو التالي: 1% للعام 2020، بينما ترتفع لتصل إلى 1.5% عام 2021، فيما سيرتفع المعدل إلى 1.7% عام 2022، حيث أن المعدل المقبول عالميا تقع بين 2.5-3%، فيما تحدث عن معدلات البطالة وتحدث عن تحسنها أيضا خلال الأعوام الثلاثة القادمة لتصل إلى 9.3% خلال العام الحالي، بينما ستنخفض إلى 6.5% في العام 2021، على أن تنخفض إلى 5.5% عام 2022، فيما يؤمل أن ترتفع إلى 4.1% عام 2023.

أما عن الناتج المحلي الإجمالي فأشار الفيدرالي الأمريكي إلى أنه سيحدث انكماش بنسبة 6.5% في العام الحالي 2020، على ان يحدث نمو بنسبة 5% عام 2021، ثم ليصل معدل النمو بنسبة 3.5% عام 2022، ثم ليصل النمو إلى مستوى 1.8% في العام 2023

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً