أهم المؤشرات الاقتصادية الأمريكية

قد يُهيئُ لك أن الشعب الأمريكي وحده هو من ينتظر مؤشرات اقتصاده، ولكن الحقيقة تشير إلى أن أسواق العالم تتجه بأنظارها بشكل دائم إلى صحة المؤشرات الأمريكية ومدى سلامتها للاطمئنان على سلامة استثماراتهم الدولارية ومعرفة التأثيرات السلبية التي قد تطالهم بسبب ارتباطهم المباشر وغير المباشر بالاقتصاد الأمريكي، وفيما يلي أهم المؤشرات الأمريكية ومفهومها وأثرها:
أولا. أسعار الفائدة الأمريكية:
هو القرار الخاص بتعديل أسعار الفوائد والصادر عن اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) ، وهو من أهم المؤشرات التي تصدر بشكل ربعي (كل ثلاثة شهور) ويقف الآن مقتربا من الصفر (0.25%)

أولا. سعر الفائدة الأمريكية

ثانيا. محضر اجتماع الفيدرالي:
ليس مؤشر ولكنني رغبت بالإشارة إليه على أنه السجل الذي يُطرح قبل اجتماع الفيدرالي بأسبوعين لتقديم رؤيا مفصلة بشأن الموقف من السوق وأسعار الفوائد.
ثالثا. مؤشر البطالة الأمريكية:
يعبر عن عدد الأفراد العاطلين عن العمل والتي تسعى بنشاط للحصول على عمل، والعلاقة بين الرقم والدولار الأمريكي عكسية، وتقف الآن عند 3.5%.
رابعا. مؤشر أسعار المستهلك الأساسي:
من المؤشرات التي أتابعها باستمرار، وتعبر عن التغيرات في أسعار السلع والخدمات، باستثناء الغذاء والطاقة، وعلاقته بالدولار علاقة طردية.

ثانيا: الفيدرالي ومؤشر البطالة وأسعار المستهلك

خامسا. مؤشري مبيعات المنازل والمنازل المعلقة:
ويعبران عن المنازل التي بيعت وتلك التي ما زالت صفقات بيعها لم تنتهي، وعلاقتهما بالدولار علاقة طردية.
سادسا. مؤشر ثقة المستهلكين في أمريكا:
يقيس ثقة المستهلك في النشاط الاقتصادي العام، حيث يمكًن من التنبؤ بمؤشر الاستهلاك والإنفاق الشخصي الأمريكي، وهو مؤشر هام وله أثر مباشر على الدولار وعلاقته به طردية.
سابعا. مؤشر تغير الوظائف غير الزراعي:
يعبر عن التغيير الشهري في الوظائف الخاصة غير الزراعية، وهو من المؤشرات المتقلبة بشدة، وله علاقة طردية بسير الدولار الأمريكي.
ثامنا. مؤشر مديري المشتريات الصناعي الأمريكي:
يقيس هذا المؤشر ردود أفعال مديري الشراء والتوريد الصناعي حول وضع الاقتصادي، ويقيس في داخله عدد طلبات الشراء الجديدة والإنتاج والعمالة وعمليات تسليم الموردين، والمخزون، وعلاقته طردية بسعر الدولار.
تاسعا. مؤشر مطالبات العاطلين عن العمل:
يقيس عدد الأفراد الذين تقدموا بطلبات للحصول على تأمين ضد البطالة، والعلاقة بينه وبين الدولار عكسية.
عاشرا. مؤشر مبيعات التجزئة:
يقيس التغير الإجمالي للمبيعات على مستوى البيع بالتجزئة، وهو المؤشر الأول لإنفاق المُستهلكين والذي يمثل النشاط الاقتصادي العام، وعلاقته بالدولار علاقة طردية.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً