ارتفاع أسعار الشحن من الصين إلى مستويات مرعبة جديدة تعرف عليها

ها هي أزمة موانئ جنوب الصين تؤدي مرة أخرى إلى ارتفاع أسعار الشحن إلى مستويات مرعبة ومثيرة للقلق، وفيما يلي سنشير إلى آخر المستجدات وتوقعات موعد حل المشكلة وكم بلغت تكلفة الأسعار الشحن حاليا.


أدت أسابيع من الاضطراب في واحدة من أكبر محطات الحاويات في العالم في جنوب الصين إلى فرض ضغوط هائلة على صناعة الشحن العالمية وبالتالي الضغط على أسعار الشحن التي تعاني من ضغوط كبيرة بالفعل.

حيث أدت هذه الأحداث إلى تفاقم تأخيرات سلسلة التوريد للمصنعين وتجار التجزئة في جميع أنحاء العالم.

كما قد تم إغلاق محطة يانتين في شنتزن لمدة أسبوع تقريبًا في أواخر مايو بعد أن أثبت عمال الميناء إصابتهم بـفايروس كورونا .

وعلى الرغم من إعادة العمل بعض الشيء في تلك الموانئ إلا أن الإنتاجية تعافت فقط بنسبة 70% من المستويات الطبيعية لها.

كما امتدت مشكلة ميناء يانتين والذي يعتبر ثالث أكبر محطة للحاويات في العالم إلى محطات أخرى مثل نانشا وشيكو.

حيث أغلقت السلطات المحلية طرقا عدة في جنوب الصين إلى جانب إغلاق بعض المناطق التجارية كمحاولة لإيقاف انتشار الفايروس.

متى يمكن أن تعود الحركة الطبيعية لسلسلة التوريد ؟

يتحدث المتابعون والمحللون بأن مسألة عودة الحركة الطبيعية لسلسلة التوريد بشكلها الطبيعي قد يمتد من ستة إلى تسعة أشهر.

ولكن لارس جنسن وهو الرئيس التنفيذي لشركة Vespucci Maritime الاستشارية أشار إلى أمر خطير جدا جدا؛ حينما قال:

“إن هذا الحادث سلط الضوء على خطر حدوث إغلاق أكثر كارثية إذا أصاب الفيروس موانئ أكبر مثل شنغهاي.”

وتحاول السلطات الصينية اتخاذ إجراءات صارمة ضد أصغر حالات تفشي المرض، ولكن الإغلاقات الفردية سيؤدي إلى تأثيرات كبيرة جدا.

حيث قالت ليزلي وانج، صاحبة مصنع ملابس في غوانغزهو ، لصحيفة فاينانشيال تايمز إن الوضع هذه المرة كان “مثل كابوس”.

ارتفاع أسعار الشحن من الصين إلى مستويات مرعبة ، فأين وصل جنون الأسعار؟

تجاوزت تكلفة إرسال حاوية 40 قدمًا على طريق آسيا إلى شمال أوروبا مؤخرًا 11000 دولار لأول مرة.

وهو ما يعني ارتفاعا ملحوظا عن مستويات 8500 دولار التي كان يتم دفعها في منتصف العام الحالي، و 2000 دولار  التي كان يتم دفعها في اكتوبر من العام الماضي وفقًا لشركة Freightos، كما في الشكل التالي:

المصدر: الفاينانشال تايمز بناء على بيانات شركة Freightos

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً