توقعات ارتفاع اسعار الفائدة على الشيكل وأثرها المرتقب على سعر صرف الدولار

مع اقتراب سعر صرف الشيكل أمام الدولار لمستويات 3.50، من المتوقع ارتفاع اسعار الفائدة على الشيكل في الشهور المقبلة وفقا لصحيفة جلوبس.

حيث يستمر الشيكل في الضعف بشكل حاد، ليصل سعر صرفه مقابل الدولار عند 3.466 شيكل.

بينما سجل مقابل اليورو 3.657 شيكل لليورو الواحد وذلك في تعاملات منتصف يوم الثلاثاء.

وقد حدد بنك إسرائيل سعر الشيكل بالدولار التمثيلي بنسبة 0.556٪ عن يوم الجمعة، عند 3.438 شيكل / دولار.

بينما تم تحديد سعر الصرف التمثيلي بين الشيكل واليورو بنسبة 1.012٪ عند 3.624 شيكل / يورو.

ويقف الشيكل عند أضعف مستوياته منذ 20 شهرًا مقابل الدولار، مما يثير مخاوف بشأن التضخم المستورد مع ارتفاع أسعار السلع العالمية.

وهو الأمر الذي يؤدي إلى نتيجة مفادها أن البنك المركزي سيتخذ قرارا سيؤدي إلى ارتفاع اسعار الفائدة على الشيكل خلال الأشهر المقبلة.

حيث يقول كبير الاقتصاديين في هاريل ، عوفر كلاين:

“إن تخفيض قيمة الشيكل يجعل رفع سعر الفائدة القادم في بنك إسرائيل أقرب”.

كما أضاف قائلا:

“لقد حفز التضخم العالمي والاستجابة العدوانية للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي معظم البنوك المركزية على رفع أسعار الفائدة”.

ليؤكد قيامه بمراجعة التوقعات التضخمة خلال الأسبوع الماضي، والتي أشارت إلى أن مستويات الأسعار (معدلات التضخم) ستتخذ مسارا صاعدا.

وهذا يعني أن المركزي الاسرائيلي سيلجأ أيضا إلى رفع الفائدة خلال الاجتماعات القادمة، والتي سيكون أولها في 23 من الشهر الجاري.

حيث أدى ارتفاع قيمة الشيكل إلى دعم التضخم المعتدل نسبيًا.

أما عن قوة الدولار في هذا الوقت في التحديد، فقد كتب ليدر كابيتال ماركتس:

“لا يمكن الآن الاعتماد على رفع قيمة الشيكل لتعديل التضخم، وذلك بسبب توترات السوق العالمية التي ستستمر في دعم تخفيض الشيكل “.

ويقصد تقرير ليدر أن رفع الفوائد لن تكون وسيلة تهدف إلى رفع قيمة الشيكل كما جرى في السنوات الماضية، وذلك أن الجميع بات مدركا أن رفع قيمة العملة لن تنجح في تخفيض الأسعار.

بل إنه ووفقا للمتابعات الاقتصادية في الشأن الإسرائيلي تشير إلى أن جميع الاقتصاد الكلي تدعم تسارع التضخم.

بينما قال الرئيس التنفيذي لشركة بريكو لإدارة المخاطر والاستثمارات ، يوسي فرايمان:

“في رأينا أن سعر الشيكل مقابل الدولار قد يتحرك بالفعل نحو 3.5 شيكل / دولار في المستقبل القريب”.

كما أضاف قائلا بالنسبة لليورو:

“من المتوقع أيضًا أن ترتفع أسعار الفائدة في أوروبا في الصيف بسبب المستوى المرتفع. للتضخم الذي سيدعم اليورو المنهك “.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً