الأحداث الأسبوعية التي قد تؤثر على سعر الدولار الأمريكي ، والخلاصة !

أقدم لكم أهم الأحداث الأسبوعية التي قد تؤثر على سعر الدولار الأمريكي ، والذي يحمل حدثا مهما .قبل الدخول في أهم الأحداث الأسبوعية التي قد تؤثر على سعر الدولار الأمريكي.

وبالخلاصة فإن الأحداث القادمة في الأسبوع القادم لن تكون على مستوى من الأهمية التي قد تنعكس بشكل إيجابي على سعر الدولار الأمريكي.

حيث ما زالت التوقعات تشير إما لتحسن بسيط أو للبقاء في نطاق مؤشرات لن تكون ذات جدوى لإحداث ارتفاعات سعرية على صعيد الدولار الأمريكي.


الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الأحد الموافق 2020/12/6:

سيبدأ الأسبوع الحالي بخطاب لكريستين لاغارد مديرة البنك المركزي الأوروبي.

والذي ستتحدث فيه عن أمر مهم جدا وهو برامج التحفيز الخاصة بأوروبا لمقاومة آثار كورونا السلبية خلال الإغلاق في مختلف مناطق أوروبا.

ثم الحديث عن توقعات سعر الاقتراض الداخلي في أوروبا والتي يُرجح أن تبقى سالبة.

الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الإثنين الموافق 2020/12/7:

سنكون في موعد مع مجموعة مؤشرات اقتصادية صينية أهمها الصادرات والواردات عن شهر نوفمبر دون توقعات محددة.

ثم سيصدر مؤشر مؤشر آيفي لمديري المشتريات في كندا وهو مؤشر مهم للدولار الكندي ولا توقعات محددة مسبقة.

الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الثلاثاء الموافق 2020/12/8:

سيصدر الناتج المحلي الإجمالي الربع سنوي للربع الثالث في اليابان والتي تشير التوقعات إلى ارتفاعه.

ثم سنكون مع مؤشر zew لمعنويات الاقتصاد الألماني.

حيث تشير التوقعات إلى ارتفاعه بعد ارتفاعات جيدة على الطلبات على إنتاج المصانع الألمانية.

أما في ساعات المساء فستخرج أمريكا بمؤشر تقرير توقعات الطاقة في الأجل القصير.

وهو تقرير مهم جدا لإعطاء نظرة على أسواق الطاقة والمعروض من أنواع الوقود الرئيسية وأسعارها لسنة كاملة.

الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الأربعاء الموافق 2020/12/9:

أهم حدث لهذا الأسبوع بين جملة الأحداث على الصعيد الأمريكي ، سيتعلق بمؤشر فرص العمل المتاحة خلال شهور أكتوبر الماضي دون توقعات محددة، علما أن الرقم الماضي لفرص العمل المتاحة كان 6.436 مليون فرصة عمل.

ثم سيصدر مخزون النفط الأمريكي والذي تشير التوقعات إلى انخفاضه عند 2.358 مليون برميل، مما قد ينعكس إيجابا على النفط.

الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الخميس الموافق 2020/12/10:

في ساعات الصباح ستصدر بريطانيا بيانات الناتج المحلي الإجمالي الشهري لها دون توقعات معينة، علما أن النمو السابق على الناتج هو 1.1%.

ثم ستصدر بريطانيا أيضا مؤشر الانتاج التصنيعي لشهر أوكتوبر، ثم معدل تغير الناتج المحلي الإجمالي على أساس شهري.

أما الأهم بالنسبة لهذا اليوم فيتعلق بنسبة الفائدة على الاقتراض عند الجانب الأوروبي والتي يُرجح بأن تبقى عند -0.50 .

ثم تقرير السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي وقرار الفائدة الصادرة عنه أيضا.

ثم سنختم اليوم بمعدلات الشكاوى من البطالة الأسبوعي في أمريكا والتي تقف اليوم عند 712 ألف شكوى دون أي توقع مسبق.

الأحداث الاقتصادية الخاصة بيوم الجمعة الموافق 2020/12/11:

عديدة هي الأحداث الثانوية، إلا أن المهمة ستكون حول مؤشر أسعار المنتجين في أمريكا عن شهر نوفمبر مع توقعات انخفاضه بعض الشيء.

وهو الأمر الذي سيتكرر يوم السبت الموافق 2020/12/12:

حيث لن يحمل هذا اليوم أحداثا اقتصادية ذات أثر مباشر على الدولار الأمريكي.

 كانت هذه أهم الأحداث الأسبوعية التي قد تؤثر على سعر الدولار الأمريكي على أن يتم موافاتكم بالتفاصيل تباعا عبر أخبارنا اليومية.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً