نصائح ضرورية لتحقيق الربح من خلال التداول بالعملات الاجنبية

يعتبر التداول بالعملات الاجنبية واحدٌ من أهم الأمور التي يمكن للمستثمر الذكي جني الأرباح من خلالها، إلا أن هناك توصيات ونصائح يجب أن يتم أخذها بالاعتبار لكي يحقق هذا التداول الهدف المرجو منه.

لكن وقبل الدخول إلى نصائح التداول بالعملات الاجنبية ، يجب الحديث عن هذا المصطلح بشكل مختصر.

حيث يعبر هذا التداول عن تبادل أحد العملات المحلية بعملة أجنبية أو العكس، أو تبادل عملة أجنبية بعملة أجنبية أخرى.

كما يعتبر سوق التداول بالعملات الأجنبية واحدا من أكبر الأسواق وأكثرها سيولة في العالم.

حيث تصل أحجام التداول في سوق تبادل العملات الأجنبية إلى تريليونات الدولارات يوميا.

ولا يوجد لهذا النوع من التبادل موقع مركزي محدد، حيث يعبر هذا السوق عن شبكة الكترونية من البنوك والوسطاء والمؤسسات والمتداولين الأفراد.

ويحدد المتعاملون في هذا السوق سعر الصرف لغالبية العملات، ويراهن المتداولون في هذا السوق على سعر صرف العملة بناء على ما قد يقوم به البنك المركزي الخاص بهذه العملة، على صعيد السياسة النقدية.

ويعمل هذا السوق بشكل مفتوح طيلة ساعات اليوم، عبر خمسة أيام في الأسبوع عبر المراكز المالية الرئيسية في جميع أنحاء العالم.

بينما لا يعتبر سوق تبادل العملات الأجنبية عن محطة واحدة، بل يمكن أن يتم من خلال مجموعة متنوعة من الطرق المختلفة، وأشهرها المواقع الالكترونية لتبادل العملات الأجنبية.

وفيما يلي أهم النصائح الخاصة بتداول العملات الأجنبية:

أولا. قم بتحديد الأهداف الخاصة بك من التداول، وأسلوب التداول الخاص بك، لتحقيق تلك الأهداف.

ثانيا. اختيار الوسيط أو منصة التداول المُثلى؛ حيث يعد اختيار وسيط حسن السمعة أمرًا في غاية الأهمية.

كما أن قضاء الوقت في البحث عن الوسيط المالي الأفضل سيكون من أفضل خطوات هذه النصيحة.

حيث يمكنك الاستعانة بطاقم موقع masarfx.com والذي سيقدم لك النصائح لتحقيق الأداء الأفضل.

ثالثا. التعرف على المعلومات التي ستحتاجها لاتخاذ القرار المناسب، وهذا يعيدنا إلى النصيحة الثانية.

حيث يمكنك طاقم الموقع المذكور سابقا من معرفة المعلومات اللازمة لاتخاذ قرار الدخول والخروج من صفقة معينة.

رابعا. متابعة الأرقام والرسوم البيانية الأسبوعية واليومية الخاصة بأداء العملات لتحديد نقاط الدخول والخروج المناسبة.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً