ما هي بورصة العملات المشفرة Kraken ولماذا ارتفعت شعبيتها كثيرا

ماذا تعرف عن بورصة العملات المشفرة Kraken التي تتخذ من سان فرانسيسكو مقرا لها، وما هي أهميتها ومتى تأسست، هذا ما سوف تعرفه من خلال المقالة القصيرة التالية.


بورصة العملات المشفرة Kraken :

يشير موقع Investopedia لهذه البورصة ويقول:

“هي عبارة عن بورصة للعملات المشفرة تسمح للمشاركين في السوق تداول العملات المشفرة المختلفة.”

حيث يُسمح للمشاركين بشراء أو بيع العملات المشفرة باستخدام العديد من العملات الورقية، والتي تشمل:

الدولار الأمريكي، والدولار الكندي، واليورو, والين الياباني.

وتحتوي هذه البورصة على 17 عملة افتراضية مختلفة للتداول، مثل الإيثيريوم والبيتكوين، غيرها من العملات المشهورة الأخرى.

وقد تأسست  Kraken عام 2011، وأطلقت عمليات التداول رسميًا في عام 2013 وهي مملوكة لشركة Payward Inc.

ويرأسها الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك جيسي باول

وهي توفر عدة خدمات أهمها:

  • سهولة نقل الأموال من وإلى البنك المرتبط بحساب مالك العملة عبر حسابات المشترك.

  • تسهيل حركة العملات المشفرة من وإلى المحافظ الرقمية للمشارك من حسابات التداول المرتبطة بـ Kraken.

وقد ساهمت عدة عوامل في جعل هذه البورصة مفضلة لدى العديد من المشاركين في سوق العملات المشفرة.

حيث تم اختيارها هي وبورصة Coinbase exchange، لتوفير بيانات السوق الخاصة بتداول البيتكوين إلى محطة Bloomberg كوسيلة إعلان عبر التواصل الاجتماعي.

ثم وبعد ذلك بوقت قصير، دخلت شركة Kraken في شراكة مع الشركة الرائدة عالميًا في تقديم خدمات الرسوم البيانية TradingView .

كما استمرت في إضافة المزيد من العملات المشفرة، مثل lumen، إلى منصة التداول الخاصة بها.

ثم العمل على تمكين التمويل والتداول في مختلف العملات الورقية مثل الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني والين الياباني. .

أما عن العامل التاريخي الذي ساهم في شهرة هذه الشركة فيعود في الإساس إلى استفادتها من افلاس أكبر بورصة للعملات المشفرة عام 2014.

حيث أعلنت شركة Mt.Gox عن إفلاسها في أوائل عام 2014، وهي التي ادعت أنها أكبر بورصة بيتكوين ذات يوم.

فقالت لدائينيها بأنها ستفلس، ونصحت دائنيها باختيار شركة Kraken بسبب التزامها النهج الحزم والاتزام بالامتثال التنظيمي.

ثم تم تعزيز النمو خلال أوائل عام 2015 من خلال إطلاق العديد من الميزات الجديدة التي جعلت تداول العملات المشفرة شائعًا بين الجماهير.

حيث أطلقت تسهيلات التداول بالهامش ، وخدمات تتيح الحصول على أسعار أفضل بناء على الحجم.

وعلى الرغم من أداء الشركة المضطرب عام 2019، إلا أنها عادت بقوة بعد عام 2020، وتفكر بطرح نفسها للاكتتاب العام عام 2022.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً