توقعات جديدة للذهب 2021 : مؤشر أمريكي متفائل للذهب ومتشائم للدولار

قال ديفيد لينوكس من موسسة Fat Prophets بأن هناك توقعات جديدة للذهب 2021 وأن هناك إمكانية أن يختبر الذهب ارتفاعات جديدة مرة أخرى لهذا العام.

وقد  تفاوتت أسعار الذهب حتى الآن هذا العام؛ حيث أنه ومنذ بداية عام 2021، ارتفع الذهب بنحو 0.66٪.

كما استرد بعض من مكاسبه بعد التعثر في مارس الذي شهد انخفاض الأسعار إلى ما دون 1700 دولار للأونصة؛

حيث يتداول الذهب في الوقت الحالي أعلى من 1،911 دولارًا للأوقية.

توقعات جديدة للذهب 2021 على ضوء التضخم:

ظهرت بيانات أمريكية اقتصادية غاية في الأهمية والارتباط بمعدلات التضخم؛ حيث أعلنت الولايات المتحدة عن مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي لشهر أبريل والذي أظهر تسارعا أكبر من المتوع، وهو المؤشر الذي يعتبره مسؤولو البنك المركزي أفضل مقياس للتضخم.

ويرى لينوكس بأن أرقام التضخم ستكون نعمة على الذهب، حيث أوضح قائلا:

“إن التضخم يرجع إلى ما حدث من ارتفاع من حجم المعروض النقدي في الولايات المتحدة”.

وأكد قائلا:

“في كل مرة كنّا نشهد هذا الارتفاع في الماضي سنلاحظ تسجيل تضخم أعلى”

ولا يزال التضخم في الولايات المتحدة في دائرة الضوء؛ حيث أن البنك المركزي يبقي النظام المالي ممتلئًا بالسيولة.

كما أبقى الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة منخفضة واشترى سندات الخزانة منذ العام الماضي لتحفيز الاقتصاد المتضرر.

بينما توقع أن يؤثر ضعف الدولار على الذهب، وأن يمثل رياح خلفية محتملة لرفع سعر الذهب.

خاصة وأن الذهب يعتبر أصلًا استثماريًا آمنًا في أوقات عدم اليقين في السوق.

حيث علق لينكوس على احتمالية ضعف الدولار قائلا:

“لدى أمريكا ديون متزايدة، ولدينا عرض كبير من الأموال، هذان عاملان يوحيان أنننا سنشهد مزيدا من ضعف الدولار في المستقبل”.

كما أشار إلى وضع الاقتصاديات الأخرى وعلق على وضعها مشيرا:

“دون الخوض في تفاصيل إن اقتصادات العملات الرئيسية التي يتم تداولها مقابل الدولار الأمريكي تكون في بعض الحالات أفضل من الولايات المتحدة.”

وختم لقائه على قناة CNBC قائلا:

بالنتيجة، نعتقد أن هناك مزيدًا من ضعف الدولار في الطريق، وسيكون هذا ريحًا جيدة جدًا لأسعار الذهب والمعادن الثمينة”.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً