شركات الشحن المميزة : النقطة الأهم في التخطيط لتجارة ناجحة

يعيش العالم اليوم في أكثر الأوقات حرجا على الصعيد الاقتصادي، وخاصة فيما يتعلق بسلاسل التوريد والنقل التجاري بمختلف أشكاله، وهو ما يدفع إلى البحث عن شركات الشحن المميزة تقدم مختلف أشكال النقل من بري وبحري وجوي وبأفضل الطرق وأسرعها.

حيث يواجه العالم اليوم ارتفاعا في تكاليف الشحن، ووقت انتظار أكبر مقارنة بما كان الوضع عليه قبل الجائحة.

ولا يعتبر تنظيم أمور الشحن أمرا حديث العهد؛ حيث يعود تاريخ صناعة الشحن إلى عقود خلت.

 حيث انتشرت خطوط الشحن بشكل واسع النطاق في القرن الثامن عشر، خاصة في العام 1783 وذلك بسبب تطوير البواخر.

فكانت بريطانيا العظمى مركز التنمية الخاصة بصناعة الشحن؛ فعبرت أول سفينة تجارية للمحيط الأطلسي عام 1819.

بينما بدأت خطوط الشحن في تشغيل البواخر بين ممتلكات بريطانيا والإمبراطورية البريطانية مثل الهند وكندا عام 1833.

كما تطورت صناعة الشحن على يد الولايات المتحدة الأمريكية؛ وذلك حينما أصدرت الحكومة الفيدرالية الأمريكية قانون الشحن لعام 1916 كوكالة لحماية الشحن الأمريكي.

فيما تم تنظيم نشاط الشحن في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1961، لتشهد صناعة الشحن العالمي الكثير من التطورات.

وقد تطور قطاع التجارة كثيرا في عالمنا العربي؛ حيث تطورت بعض المناطق باعتبارها مناطق تجارية عالمية، ونقاط عبور تجارية محورية.

حيث تعتبر الإمارات العربية مركزا لوجستيا مهما بشكل كبير، وذلك تبعا لمزاياها الجغرافية التي تجعلها بوابة ديناميكية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.

كما أنها تعتبر نقطة تجارية وحضارية هامة تقع في منتصف الطريق بين الشرق والغرب.

وهذه الاعتبارات والمزايا، جعلت وجود شركات الشحن المميزة وعالية الكفاءة، ضرورة ملحة، وحاجة لا يمكن الاستغناء عنها.

حيث تأتي شركة الفارس للشحن، كواحدة من أهم الأمثلة لشركات الشحن المتطورة، والضامنة لحركة نقل وشحن دوليين مميزين.

كما تقدم خدمات لوجستية للعملاء المتواجدين في كل من الإمارات العربية والخليج ، والشرق الأوسط والعالم.

وذلك من خلال برامج شحن برية وبحرية وجوية، تعمل على ضمان تلبية رغبات العملاء بالوقت والجودة والتكلفة الأنسب.

أما عن الشحن الجوي، فتقوم الشركة بتقديم هذه الخدمة من دبي إلى جميع المدن الرئيسية في مختلف أنحاء العالم.

إلى جانب خدمات الاستيراد من مختلف أنحاء العالم أيضا، وذلك من خلال خبرة واسعة في التعامل مع الشحنات ذات القيمة العالية أو الخطرة.

كما تقدم الشركة خدمة الشحن البري الموثوقة والفعالة من حيث التكلفة والإنجاز، بأسطول مميز وطاقم ذي خبرة عالية.

حيث تغطي الشركة دول مجلس التعاون الخليجي ودول الشرق الأوسط ومصر وتركيا بشكل أسبوعي.

أما عن الشحن البحري، فلدى الشركة خدمة شحن بحرية مميزة، بشكل يخدم كافة أنواع وأحجام الشحنات.

كما تقدم الشركة خدمة الشحن الجزئي الخاصة بالشحن البري والبحري، وخاصة لدول الشرق الأوسط ودول مجلس التعاون الخلجي بالوقت والتكلفة والطريقة الأمثل.

بينما تقدم الشركة أيضا خدمات الشحن الخاصة بنقل السيارات لتلبية احتياجات العملاء المتنامية على صعيد السيارات العالمية المتطورة.

فيما لم تغفل الشركة عن التخليص الجمركي؛ حيث تتلقى الشركة شحنات العملاء عبر الموانئ البحرية أو الجوية أو مباشرة من المستودع الخاص بالعميل.

فتراعي الشركة إجراءات التخليص بأفضل الطرق وأكثر كفاءة، في كافة موانئ ومنافذ الإمارات.

كما لم تغفل الشركة أيضا عن خدمات التغليف والمناولة، لتقدم بذلك خدمات لوجستية مميزة جدا.

خاصة وأن الشركة تقدم خدمات التخزين المؤقت، وخاصة فيما يتعلق بسلع السيارات، وهو الأمر المهم بالنسبة للسيارات الفارهة والرياضية.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً