كيف انكمش الاقتصاد الأمريكي بمقدار الثلث

انكمش الاقتصاد الأمريكي بمقدار الثلث لأول مرة منذ 11 عاما وأكثر، حينما انكمش بُمعدلٍ سنوي بلغ 32.9%.

حيث توقفت العديد من الأعمال وأغلقت أبوابها منذ بداية الربيع، وهو ما دفع الاقتصاد لتسجيل انكماش بنسبة 5% في الربع الأول.

ولكن الأمور ازدادت سوءا مع توقف عجلة الانتاج، وانخفاض الطلب على النفط الصخري، وزيادة انفاق الحكومي.

ويحدث الركود في اقتصاد بلد ما حينما يسجل الناتج المحلي الإجمالي انكماشا لربعين متتاليين.

إلا أن هذا الركود ليس ركودا عاديا، فالولايات المتحدة أمام أزمتين أحدها صحي والآخر اقتصادي، مما يدفع ملايين الأمريكيين لمواجهة ظروف غير مسبوقة.

إن هذا الانكماش لم يكن وليد اللحظة بشكل مفاجئ، فقد خسر الاقتصاد الأمريكي أكثر من 20 مليون وظيفة.

أضف إلى ذلك أن الاقتصاد الأمريكي واجه 33 مليون طلب إعانة بطالة، وهو ما أعطى إشارة لما سيعانيه الاقتصاد آنذاك.

ولقد أدت إعادة فتح أمريكا لاقتصادها في بداية شهر مايو الماضي إلى انتعاش سوق العمل الأمريكي وانخفاض نسبة البطالة إلى 10.3٪.

إلا أن هذه النسبة تعتبر أعلى مما كان معدل البطالة عليه خلال أسوأ فترة للأزمة المالية.

كما أن هذا الركود يعتبر الأعمق على الإطلاق منذ الكساد الكبير، باستثناء أنه ما زال في بداياته، مقارنة بالركود الذي ساد أوقات الكساد العظيم لسنوات.

كيف انكمش الاقتصاد الأمريكي بمقدار الثلث - أسوأ ركود منذ 11 عام
كيف انكمش الاقتصاد الأمريكي بمقدار الثلث – أسوأ ركود منذ 11 عام

كيف انكمش الاقتصاد الأمريكي بمقدار الثلث ؟

إن انكماش الاقتصاد الأمريكي بمعدل الثلث لا يعني خسارة الناتج المحلي الإجمالي في ثلاثة شهور بشكل فعلي.

إنما يعني تقدير انخفاض الناتج المحلي الإجمالي إذا استمرت الظروف الحالية لمدة 12 شهرًا قادمة.

وفيما يلي تفسير انكماش الاقتصاد الأمريكي خلال الربع الثاني:

انخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 9.5 ٪ بين أبريل ويونيو ، أي بمقدار 1.8 تريليون دولار.

وهذا الرقم يعني وبناء على المعدل السنوي انخفاض الناتج المحلي أو عدم نموه ب7.2 تريليون دولار ل12 شهر وهو ما يساوي 32.9%.

أما كيف جاء الانكماش؟ فقد جاءنتيجة الأمور التالية:

  1. انخفاض الاستثمار العقاري بشكل حاد.

  2. توقف الأعمال بشكل مفاجئ وتعطل العقود الحالية والآجلة على المستوى التجاري.

  3. فقد ملايين الوظائف في غضون شهور.

  4. انفاق الحكومة لتريليونات الدولارت أي أعلى من المعدل الطبيعي للإنفاق الحكومي.

  5. خسارة شركات النفط الصخري وذلك بعد انخفاض أو توقف الطلب العالمي على النفط والغاز الصخريين.

  6. تراجع معدلات الاستثمار الأجنبي المباشر، باستثناء الاستثمار في القطاعات التكنولوجية.

  7. مواجهة المؤسسات المالية للعديد من القروض المتعثرة من قبل المؤسسات والأفراد.

  8. مكافحة المؤسسات المالية الصغيرة للاستمرار في أعمالها، واضطرار البعض الآخر للإغلاق التام.

ويأتي هذا الانكماش بعد عدة انكماشات عانت منها الولايات المتحدة الأمريكية عبر المائة عام الماضية وهي على النحو التالي:

  1. في عام 1932 ، انكمش الاقتصاد الأمريكي بنسبة 12.9 ٪.

  2. في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 1958 ، انخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 10٪ سنويًا ، حيث تباطأ الإنتاج ووضعت معدلات الفائدة المرتفعة نهاية للتوسع بعد الحرب العالمية الثانية

  3. بين أبريل ويونيو من عام 1980 ، انكمش الاقتصاد بمعدل سنوي قدره 8 ٪ في أعقاب ارتفاع أسعار النفط والسياسة النقدية المقيدة للسيطرة على التضخم.

وفيما يلي رسم توضيحي لنمو الاقتصاد الأمريكي وانكماشه على أساس ربعي منذ العام 2006-2020 كما وضحت الواشنطن بوست.

انكماش أو نمو الاقتصاد الأمريكي الربعي
انكماش أو نمو الاقتصاد الأمريكي الربعي

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً