كيف ستكون حياة أمازون في عهد بايدن وإدارته : نقاط محورية ستحدد المصير

تقربت أمازون من الحزب الديمقراطي، خلال الانتخابات الامريكية عبر حملات التبرعات، ولكن ذلك لن يمثل وعودا كافية لضمان علاقة جيدة مع ادارة جو بايدن، فكيف ستؤدي الشركة العملاقة في ظل الادارة الجديدة، و كيف ستكون حياة أمازون في عهد بايدن وإداراته .

قامت لجنة العمل السياسي وبعض المدراء التنفيذيين في الشركة بتقديم الكثير من أموالهم للرئيس جو بايدن خلال الحملة الانتخابية.

كما يمتلك المتحدث باسم أمازون جاي كارني علاقات طويلة الأمد مع بايدن.

ولكن ذلك كله لا يضمن أن تكون حقبة بايدن سلسة بالنسبة لعملاق البيع بالتجزئة عبر الإنترنت.

حيث ستكون القضايا التالية جزءا بسيطا على أجندة بايدن:

  • إصلاح مكافحة الاحتكار.

  • معايير الخصوصية الأقوى.

  • الدفع المتجدد لحقوق العمال.

وفيما يلي محاولة مقتضبة عن كيف ستكون حياة أمازون في عهد بايدن وإدارته ، وفقا لما ذكرته الصحفية آنا بليمر على موقع CNBC.

ففي الوقت الذي يأمل فيه اتحاد العمال الجديد أن يفي بايدن بوعوده بأن يكون “الرئيس الأكثر تأييدًا للاتحاد”.

فإن أمازون تراقب عن كثب تحركات الإدارة الجديدة على جبهة العمل.

حيث ستواجه الشركة العملاقة دفعة متجددة من النقابات لتنظيم عمال المستودعات.

وهذا أمر متوقع بشدة على الصعيد النظري، خاصة من خلال وعود بايدن التي أطلقها أثناء حملته.

حيث جعل تمكين العمال مبدأً أساسياً في جدول أعماله العمالي ، والذي اقترح أيضًا إصلاحات مختلفة لقوانين العمل وتوسيع حماية العمال.

كما تتضمن خطته سياسات من شأنها أن تأخذ في الاعتبار سجل عمل الشركة عند منح العقود الفيدرالية.

إضافة إلى تقنين تغيير حقبة أوباما لقواعد المجلس الوطني لعلاقات العمل بهدف تسريع الحملات الانتخابية النقابية.

بل وعد بفرض غرامات على الشركات التي تتدخل في جهود تنظيم العمال.

وهو ما سيؤدي إلى تدقيق جديد في جهود أمازون لتتبع الاضطرابات في مكان العمل ، فضلاً عن ممارساتها العمالية.

ومن جهتها قالت الشركة سابقًا إنها تواصل الاستثمار في خلق بيئة عمل أكثر أمانًا في منشآتها.

حيث عززت أمازون فريق السلامة في مكان العمل لديها بعدد من الأشخاص الذين لديهم علاقات مع إدارة السلامة والصحة المهنية (OSHA) والتقاضي بشأن التوظيف حيث يستمر التدقيق في ظروف العمل في المستودعات في النمو.

كما أضافت الشركة موظفًا آخر من الوكالة إلى فريق السلامة في مكان العمل هذا الشهر عندما جلبت مادلين تي لي ، المحامية السابقة في إدارة السلامة والصحة المهنية ، كمديرة أولى للحوكمة والامتثال.

وقد قالت المتحدثة باسم أمازون ، راشيل لايتي:

“إن الشركة وسعت فريق الصحة والسلامة في مكان العمل كجزء من جهودها لضمان أن تكون أماكن العمل رائدة في أحدث استثمارات السلامة والتدريب والتعليم وبرامج السلامة”.

وفي حين أن Google و Facebook هما حاليًا محور التحقيقات على المستوى الفيدرالي، إلا أنه من غير المرجح أن تفلت Amazon من تدقيق مكافحة الاحتكار مع بايدن في المكتب البيضاوي.

حيث تخضع أمازون بالفعل للتحقيق من قبل مسؤولي لجنة التجارة الفيدرالية بشأن ممارساتها التجارية في البيع بالتجزئة والحوسبة السحابية.

فهل ستكون حياة أمازون حياة صعبة، أم ستتغلب المصالح الاقتصادية على أية مصالح أخرى كما يشير المراقبون العماليون.

 

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً