متغير جديد لكورونا به طفرات عديدة ومنظمة الصحة تدعو إلى اجتماع طارئ

قال مسؤولون أن منظمة الصحة العالمية تدعو إلى اجتماع طارئ لمناقشة ما رصدته من متغير جديد لكورونا بطفرات عديدة؛ ليكون موعد الاجتماع يوم الجمعة، لنقاش ما يعنيه ذلك للقاحات والعلاجات.

وقد تم اكتشاف المتغير ، المسمى B.1.1.529 ، في جنوب إفريقيا بأعداد صغيرة ، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية.

وقالت الدكتورة “ماريا فان كيركوف” القائدة الفنية لمنظمة الصحة العالمية بشأن الفايروس:

“لا نعرف الكثير عن هذا حتى الآن. ما نعرفه هو أن هذا البديل به عدد كبير من الطفرات”.

وتأتي مراقبة المتغير الجديد مع زيادة حالات الإصابة بالفايروس في جميع أنحاء العالم بالتزامن مع اقتراب موسم العطلات.

لتشير منظمة الصحة العالمية عن النقاط الساخنة في جميع المناطق وخاصة في أوروبا.

حيث أعلنت المملكة المتحدة أنها ستحظر الرحلات الجوية من ست دول أفريقية، بما في ذلك جنوب إفريقيا، اعتبارًا من منتصف نهار الجمعة.

كما وقد قال وزير الصحة البريطاني ساجد جافيد يوم الخميس في تغريدة تخص قيود السفر:

“نحقق في متغير جديد لكورونا “.

وأضاف قائلا:

“هناك حاجة إلى مزيد من البيانات ولكننا نتخذ الاحتياطات الآن.”

بينما قال العالم الجنوب أفريقي توليو دي أوليفيرا ، في إفادة إعلامية استضافتها وزارة الصحة بجنوب إفريقيا:

“إن علماء جنوب إفريقيا اكتشفوا أكثر من 30 طفرة في بروتين سبايك، وهو جزء من الفيروس الذي يرتبط بالخلايا في الجسم”

حيث يحتوي المتغير B.1.1.529 على طفرات متعددة مرتبطة بزيادة مقاومة الأجسام المضادة.

والتي قد تقلل من فعالية اللقاحات، جنبًا إلى جنب مع الطفرات التي تجعلها معدية بشكل عام، وفقًا للشرائح التي قدمها في الإحاطة.

بينما لم يتم رؤية الطفرات الأخرى في المتغير الجديد حتى الآن، لذلك لا يعرف العلماء حتى الآن ما إذا كانت مهمة أم أنها ستغير سلوك الفيروس.

كما وتحدث وزير الصحة في جنوب إفريقيا “جو بهلا” عن هذه الطفرةقائلا:

“نؤكد على ضرورة مراقبة الوضع، خاصة في ظل اقتراب مواعيد العطلات والسفر”.

وتحدثت فان كيركوف عن الاجتماع الذي سيتم عقده اليوم، وقالت:

“سيجتمع الباحثون معًا لفهم مكان وجود هذه الطفرات، وما قد يعنيه ذلك لتشخيصاتنا أو علاجاتنا ولقاحاتنا”.

وختمت قائلة:

“سندرس ما إذا كان سيصبح هذا المتغير أمرا مثيرا للقلق، وسنعلن عن اسمه قريبا”.

فيما أكد الدكتور “مايك رايان” المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بمنظمة الصحة على العالمية على ضرورة الاهتمام بالأوضاع الصحية في جنوب افريقيا.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً