مشاكل سلاسل التوريد العالمية تزداد بسبب ألمانيا والصين وتوقعات ارتفاع اسعار الشحن

قال الرئيس التنفيذي لشركة شحن لشبكة CNBC يوم الاثنين إن الفيضانات في الصين وأوروبا شكلت ضربة جسيمة أخرى للتجارة العالمية بشكل يزيد من مشاكل سلاسل التوريد العالمية .

حيث قال تيم هكسلي، الرئيس التنفيذي لشركة Mandarin Shipping:

“نادرًا ما يمر أسبوع بدون شيء جديد”.

كما أكد على أن مشاكل سلاسل التوريد العالمية وتحديدا في مسألة الشحن كانت وما زالت تشهد اضطرابات هائلة هذا العام، أهمها:

ولكن المشكلة الآن تتمثل في ما أحدثته الفيضانات الأوروبية من تدمير وتوقف سكك حديدية تجارية بأكملها.

حيث قال هكسلي:

“سيؤدي هذا حقًا إلى تعطيل سلسلة التوريد لأن روابط السكك الحديدية كلها معطلة”.

كما أكد على السكك الحديدية القادمة من جمهورية التشيك وسلوفاكيا إلى موانئ روتردام هامبورغ الألمانية قد تعطلت بشكل خطير.

بينما أكد على أن هذا التعطل سيؤخر من حركة البضائع من وإلى الخارج.

وقد أشار إلى الضرر الذي سيلحق بعملاق صناعة الصلب الألماني “تيسينكروب” والذي لن يتمكن من الحصول على المواد الخام.

حيث قال:

“سيكون لذلك تأثير كبير على صناعات مثل صناعة السيارات والأجهزة المنزلية وأشياء من هذا القبيل”.

كما أكد هكسلي على أن الفيضانات في الصين وتحديدا في مقاطعة خنان ستزيد من الأمر سوءاً وتحديدا على صعيد القمح والفحم، وهي سلة الخبز الخاصة بالصين بحسب أقوال هكسلي.

بينما ختم هكسلي كلامه قائلا:

“من الواضح أن ذلك سيكون له تأثير على الشحن ، وسيؤدي ذلك إلى رفع أسعار الشحن”.

مجدي النوري مُدون وصانع محتوى اقتصادي، عمل في مجال الدراسات في إحدى أهم المؤسسات الاقتصادية في فلسطين، وقام بكتابة العديد من المقالات والأبحاث الاقتصادية، لديه العديد من الشهادات والدورات الاقتصادية لدى العديد من الجهات المحلية والدولية  

اترك تعليقاً